بهية الحريري التقت أسرة 'مدرسة البهاء' وعايدت المعلم بعيده: سنبقى الى جانب الناس نشد من أزرهم وسيبقى عنواننا بناء الدولة المدنية وإرساء العدالة الإجتماعية

استقبلت رئيسة لجنة التربية النيابية النائب بهية الحريري في مجدليون وفدا من الهيئتين الإدارية والتعليمية في مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري في صيدا تقدمه مدير المدرسة الدكتور أسامة ارناؤوط ، قدموا لها المعايدة بعيد المعلم وقرب حلول عيد الأم.

وكان اللقاء مناسبة للتداول في الأوضاع العامة ولا سيما الشأن التربوي . وكانت كلمة بالمناسبة من مدير المدرسة الدكتور ارناؤوط قال فيها " جئنا نعايدك بمناسبة عيد المعلم وعيد الأم وهما مناسبتان غاليتان علينا ولا نستطيع تفويتهما دون معايدتك، ومدرسة الحاج بهاء الدين الحريري تعتز بكل معلم ومعلمة فيها ، وترفع رأسها بفريق عملها الذي يشتغل من كل قلبه بما لديه من ايمان وحسن توكل على الله يجعله يستمر في تأدية رسالته تحت رعايتكم".

الحريري

وفي كلمة لها امام الوفد توجهت الحريري بالمعايدة الى اسرة مدرسة الحاج بهاء الدين الحريري والى كل المعلمات والمعلمين في لبنان في عيدهم .

وقالت" يأتي عيد المعلم هذا العام في ظروف غير مسبوقة ، ولكن رغم كل شيء يجب ان نبقى متمسكين ببلدنا . ورسالة التربية ، رسالتكم ، اعتبرها ارقى رسالة لأن بين ايديكم امانة وبين ايديكم رأسمال لبنان البشري وهو الجيل الجديد. اشكركم وأحيي كل معلمي ومعلمات لبنان على تحملكم كل المحطات التي مررتم ومر بها البلد واعرف كم كانت صعبة عليكم. لكن ربما تكون فرصة لنا أيضا لنقارب التعليم بطريقة مبتكرة وجديدة ".

وأضافت" سنبقى الى جانب الناس نشد من أزرهم وسيبقى الهدف الأساسي بالنسبة لنا هو الحفاظ على كرامتهم وراحتهم والتخفيف قدر الإمكان من همومهم نتيجة الظروف غير المسبوقة التي نمر بها . وسيبقى عنواننا الأساسي بناء الدولة المدنية وإرساء العدالة الاجتماعية".