ثانوية المقاصد - صيدا بالتعاون مع 'مستشفى حمّود الجامعي' تستضيف د. خالد محسن إبراهيم في محاضرة حول سرطان الثدي في الشهر العالمي للتوعية حوله

لمناسبة الشهر العالمي للتّوعية حول سرطان الثدي (تشرين الأول/ أكتوبر 2021) استضافت ثانوية المقاصد الإسلامية التابعة لجمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في صيدا وبالتّعاون مع مستشفى حمود - المركز الطّبي الجامعي، الدّكتور خالد مُحسن إبراهيم ( أخصّائي الأمراض الداخلية – دم وأورام) ، في محاضرة توْعويّة حول هذا المرض ، وذلك في قاعة معهد محمّد زيدان التابع للجمعية بجانب ثانويّة المقاصد، وحضرها مدير الثانويّة الأستاذ طارق معتوق والمشرفة الصّحيّة في الثّانويّة، وأفراد الهيئيّتين الإدارية والتعليمية ومتعلّمو صف الثانوي الثالث بفروعه.

بدايةﹰ كانت كلمات ترحيب بالدكتور خالد إبراهيم باللغتين العربية والأجنبية، من متعلّمات الصف السابع. ثم النّشيد الوطني اللبناني تلاه النّشيد المقاصدي، فتقديم من الأستاذة سحر عنتر التي اشارت الى " انّ لثانويّة المقاصد دوراﹰ رائداﹰ في القيام بحملات التّوعية، كما لأسرة مستشفى حمود الجامعي والعاملين فيها بصمة في الكثير من الأنشطة الصحية والبرامج الوقائية، لذا كان هذا اللقاء الصحيّ الثقافيّ".

وتحدث المحاضر الدكتور خالد إبراهيم مستهلاً حديثه بالتنويه بمكانة المقاصد - جمعيةً وثانويةً - في صيدا كما في نفسه، معبرا عن تأثره بهذا اللقاء وقال انه سينقل ما تركه فيه من أثر طيب إلى والدته التي تفتخر بمقاصديّتها، مُشيداً بجمعية المقاصد ورسالتها مبادراتها دائماً لمثل هذه اللقاءات، لينتقل بعد ذلك الى الحديث عن موضوع المحاضرة :" سرطان الثدي ، تعريفه ، انواعه ، أسبابه ، اعراضه ، وسبل الوقاية والعلاج واهمية الكشف المبكر في كلا الحالتين " .

وتخلّل المحاضرة تفاعل ونقاش وحوار بين الحضور والمحاضر الذي أجاب على أسئلتهم حول موضوعها .

وفي ختام اللقاء قدّم مدير الثّانوية الأستاذ طارق معتوق للمحاضر الدكتور خالد إبراهيم باقة ورد عربون شكر وتقدير وامتنان، آملين أن يبقى التَواصل واللقاء دائميّين.

وعلى هامش المحاضرة، قام فريق من أسرة مستشفى حمود الجامعي بتوزيع "بروشيرات " توعية حول سرطان الثدي تحت عنوان " إنتِ كل القصة، ورح تبقي" وتقليد المشاركين الشّارات الزهرية التي ترمز الى التّضامن مع مريضات سرطان الثدي في الشهر العالمي للتّوعية حوله.







عرض جميع الصور