نجح فريق طبي في مستشفى صباح الأحمد، في إجراء عملية تبديل صمام أورطي ناجحة، لمريض عمره 101 سنة.

وجاءت العملية بعد عام من إجراء عملية مماثلة لمريضة تبلغ من العمر 102 سنة، بحسب صحيفة "الرأي" الكويتية.

وقالت المستشفى في بيان لها إن "فريقا طبيا أجرى عملية تبديل صمام أورطي (TAVI) عن طريق القسطرة لمريض يبلغ من العمر 101 سنة، وسط إجراءات طبية دقيقة".

وذكر البيان أنه "رغم أن العملية كانت معقدة، إلا أنه تم تبديل الصمام من دون استخدام صبغة للمحافظة على وظائف الكلى، وهو ما يمثل إجراء طبيا فريدا من نوعه، حيث يتم في مثل هذه الحالات استخدام الصبغة لتسهيل إجراء عملية تبديل الصمام".

وأوضح أن "عملية تبديل الصمام زاد من درجة صعوبتها وتعقيدها معاناة المريض من ضيق شديد بالصمام الأورطي وفشل عضلة القلب وقصور مزمن بشرايين القلب ووظائف الكلى، وتمدد بالشريان الأبهر في منطقة البطن".

واستغرقت العملية نحو ساعة وسط إجراءات طبية دقيقة نظرا لظروف الحالة وتحدياتها بالغة التعقيد.