الصحة العالمية تعلن ارتفاع إصابات التهاب الكبد الغامض في 20 دولة... ووفاة 3 أطفال في إندونيسيا!

أعلنت وزارة الصحة الإندونيسية الثلاثاء عن وفاة ثلاثة أطفال إندونيسيين نتيجة إصابتهم بالتهاب الكبد الحاد الّذي لم يُحدد سببه بعد.

وأوضحت الوزارة أن الأطفال الثلاث توفوا في نيسان أثناء إقامتهم في مستشفيات العاصمة الإندونسية جاكرتا، بعدما ظهرت عليهم بعض أعراض المرض.

ويُصيب التهاب الكبد هذا بشكل رئيسي الأطفال دون سنّ العاشرة، ومن أعراضه اليرقان والإسهال والتقيؤ وآلام البطن. واستلزم عدد من الحالات الخضوع لعمليات زراعة كبد. وتوفي على الأقل واحد من الأطفال الذين أًصيبوا به حتى الآن.

وأوضحت المتحدثة باسم الوزارة، ستي نادية ترميزي، لوكالة فرانس برس أن الأطفال الإندونيسيين الثلاث المذكورين قد أصيبوا بالحمى واليرقان والتشنجات وفقدان الوعي، وأن الوزارة تعمل على التأكد من أنها ليست ناجمة عن أياً من الفيروسات التي تسبب عادةً التهاب الكبد الوبائي الحاد من A إلى E.

وبدوره، فقد أوضح الناطق باسم المنظمة طارق ياساريفيتش خلال مؤتمر صحفي أن "عدد الحالات الّتي تبلغت بها المنظمة حتى الأول من أيار الجاري وصلت إلى 228 حالة على الأقل في 20 دولة"، مشيراً إلى أن "أكثر من 50 حالة أخرى لا تزال قيد التحقيق".