وجدت دراسة جديدة أن المكالمات الهاتفية ترفع ضغط الدم وتضغط على القلب.
وقارن الخبراء البيانات الخاصة باستخدام الهاتف المحمول اليومي وحالات ارتفاع ضغط الدم الجديدة عند 212046 بريطانيا تتراوح أعمارهم بين 37 و 73 عاما.
كانت النتائج التي توصل لها الخبراء كالتالي:
مستخدمو الهاتف معرضون لخطر الإصابة بالحالة بنسبة سبعة في المئة، مقارنة بالأشخاص الذين لا يستخدمون الهاتف المحمول بانتظام.
الأشخاص الذين تحدثوا لمدة 30 دقيقة أو أكثر في الأسبوع لديهم مخاطر أعلى بنسبة 12 في المئة من أولئك الذين يستخدمون الهواتف ولكنهم يقضون وقتا أقل في المكالمات.
أكثر من ست ساعات أسبوعيا تزيد من خطر الإصابة بضغط الدم بنسبة 25 بالمئة.
ويعاني واحد من كل أربعة بالغين في المملكة المتحدة بالفعل من ارتفاع ضغط الدم ويواجهون مخاطر أكبر للإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية.
وقال البروفيسور كوهو تشين إن موجات الراديو المنبعثة من الهواتف مرتبطة بارتفاع ضغط الدم.