بهية الحريري تتابع مع 'جمعية أصدقاء زيرة وشاطىء صيدا' الأنشطة المواكبة لإفتتاح الموسم الصيفي لهذا العام

استقبلت رئيسة مؤسسة الحريري للتنمية البشرية المستدامة السيدة بهية الحريري في مجدليون وفداً من "جمعية أصدقاء زيرة وشاطىء صيدا" ضم : عضو المجلس البلدي المهندس محمد البابا والسادة " ربيع العوجي ، إبراهيم الحريري، مصطفى حبلي وطارق أبو زينب " .

الوفد وضع السيدة الحريري في أجواء الأنشطة المواكبة لإفتتاح الموسم الصيفي على جزيرة صيدا " الزيرة" وعلى شاطىء المدينة لهذا العام وحصيلة حملة نظافة التي نفذتها الجمعية على "الزيرة " بالتعاون مع الجمعيات الكشفية وبالتنسيق مع بلدية صيدا.

وفي هذا السياق عرض الوفد مع السيدة الحريري بعض المشكلات البيئية التي تواجه انطلاقة الموسم السياحي الصيفي على شاطئ المدينة حيث تمنوا عليها السعي مع المعنيين من أجل إيجاد الحلول المناسبة لها.

كما أطلعوها على المبادرات والأنشطة البيئية والسياحية التي تحضر الجمعية لإطلاقها خلال الصيف تحت اشراف البلدية.

وشكر الوفد بإسم الجمعية ورئيسها الأستاذ كامل كزبر ( الموجود خارج لبنان) للسيدة الحريري متابعتها ومساعيها الدائمة من اجل إنجاح عمل الجمعية ودعم المشاريع والأنشطة الهادفة لإحياء وتفعيل هذا المعلم التاريخي والتراثي الى جانب شاطئ المدينة كمرفقي استقطاب وجذب للسياحة والأنشطة البحرية على اختلافها.

من جهتها رحبت السيدة الحريري بالوفد واثنت على " نشاط وجهود "جمعية اصدقاء زيرة وشاطىء صيدا " رئيساً وأعضاء ، وعلى النموذج المميز الذي تقدمه في التعاون مع كافة الجهات المعنية على صعيد اعادة احياء وابراز هذا الموقع الأثري – الطبيعي الخلاب الذي هو جزء من "صيدون القديمة " والمرتبط بتاريخ وذاكرة المدينة والذي يشكل مع الحيد البحري المحيط به ومع الشاطىء والواجهة البحرية متنفساً للمدينة ومنطقتها ووجهة سياحية دائمة لزائريها وضيوفها من لبنان وخارجه "، متمنية لهم التوفيق، وواعدة بمتابعة المشكلات البيئية التي طرحوها مع الجهات المختصة وآملة ان يكون هذا الموسم ناجحاً وواعداً بالأنشطة والحركة السياحية في المدينة بما يمكن أن يشكل أحد عوامل النهوض بواقعها نحو الأفضل".