عمد مواطنون غاضبون على قطع الطريق عند الاوتوستراد الشرقي مقابل فيلا شفيق الحريري في صيدا وكذلك عمدوا الى قطع الطريق مقابل شركة الكهرباء في المدينة وذلك بمستوعبات النفايات بعدما اضرموا فيها النيران احتجاجا على تردي الاوضاع المعيشية والاقتصادية وتفلت سعر صرف الدولار وحرمانهم ابسط حقوقهم في الكهرباء والمياه وتراكم الازمات دون ايجاد حل لها .

تجدر الاشارة الى ان المدينة تعاني من انقطاع الكهرباء وارتفاع اسعار فواتير المولدات الكهربائية وتراكم النفايات ووضع معيشي متردي نتيجة الازمة الاقتصادية والمالية في البلاد .








عرض جميع الصور