فوجىء المواطن علي نجم بسماع هدير محرك سيارة قرابة الخامسة من فجر اليوم وكان يرتشف القهوة ولما اطل من النافذه شاهد سيارته من نوع تويوتا كارينا بيضاء اللون وهي تبتعد من أمام منزله الكائن في بناية حبلي وعاصي المعروفة بناية النبطية، بعدما تمكن اللصوص من سرقتها والفرار بها إلى جهة مجهولة.

وناشد المواطن نجم القوى الأمنية تعميم مواصفات سيارته على القطاعات والحواجز وكشف اللصوص وسوقهم للعدالة.