أدلت منفذة تفجير شارع الاستقلال في اسطنبول السورية أحلام البشير باعترافات جديدة، وشرحت للمحققين كيف نظر "حاجي" إليها وأمرها بتفعيل القنبلة.

وكشفت أنها وقت الانفجار لم تكن وحيدة في شارع الاستقلال، وأنها كانت تخضع للمراقبة وتلقت أوامر من مكان الحادث.

وقالت البشير أيضا في شهادتها أثناء الاستجواب، إنها حين كانت جالسة على مقعد، نظر شخص يحمل الاسم الرمزي "حاجي" إلى الحشد وأمرها بتفعيل القنبلة.