قصة كفاح من نوعٍ آخر... جزائري يجتاز امتحان البكالوريا بعد 29 محاولة!

بعد أكثر من 28 محاولة، تمكن الجزائري عمار مشري من اجتياز امتحان البكالوريا، ما يجعله مؤهلاً للالتحاق بالجامعة.



وتوقف مشري، 47 عاما من ولاية أم البواقي، عن الدراسة في الصف التاسع، ليعود للمحاولة بفضل إصرار والدته ودعمها. وبالتالي، فقد بدأت رحلته مع امتحانات البكالوريا عام 1994.



ورغم التحديات والصعاب، إلا أن مشري تمكن أخيراً من تحقيق حلمه الّذي سعى إليه طيلة هذه المدة.



وقال: "بعد 29 عاما من التحدي، أنساني هذا العام كل الأعوام السابقة الحمدللّه".



وأضاف "واللّه فرحة كبيرة لا توصف من عند اللّه عزّ وجل".